Open/Close Menu مؤسسة الإمارات للآداب
Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in posts
Search in pages
portfolio
Slide background

"IN THIS YEAR OF GIVING, PASS ON THE GIFT OF READING FOR PLEASURE" – Isobel Abulhoul, CEO Emirates Literature Foundation

انضموا للركب

مؤسسة الإمارات للآداب، مؤسسة ثقافية غير ربحية، تحتضن مقر مهرجان طيران الإمارات للآداب، وتعمل على دعم الأدب والثقافة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة من خلال برامجها ومبادراتها الثقافية المتنوعة؛ ويُعد مهرجان طيران الإمارات الحائز على العديد من الجوائز، من أبرزها. ويتوافد للمهرجان كل عام عشرات الآلاف من الزوار.

وتعتمد المؤسسة على دعم وتشجيع الرعاة والجمهور والمتطوعين الذين لعبوا دوراً أساسياً في نجاح العديد من فعالياتها ومبادراتها.

يمكنكم دعم المؤسسة ومبادراتها بأكثر من وسيلة، من بينها:

العمل التطوعي:

يتقدم للمؤسسة، كل عام، أكثر من 300 متطوع من جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة، ينضمون لفريق العمل في المؤسسة، ويكونون صداقات جديدة ويتعرفون على المؤلفين والمؤلفات الأدبية الجديدة.

انضموا الآن

الرعاية

يسهم الرعاة في تعزيز أعمال مؤسسة الإمارات للآداب، وانطلاق مبادراتها الجديدة في إطار سياسة القراءة الوطنية.

انضموا الآن

عضوية أصدقاء المؤسسة

يُعد أصدقاء المؤسسة من أهم الداعمين لها، وبانضمامكم ها، ستتمتعون بالعديد من المزايا على مدار العام، وتسهمون في دعم المبادرات المجتمعية البناءة.

انضموا الآن

للتواصل عبر وسائل الاتصال الاجتماعي:

للانضمام لقائمة المراسلات



شهادات الجمهور

“الالتقاء بهذا العدد من الأشخاص الذين يحملون خبرات مختلفة وثقافات متعددة، ومشاهدة الفريق الذي يعمل بروح واحدة لهدف نبيل …… بعض المزايا الرائعة للعمل التطوعي ضمن فريق المهرجان”.

مويرا سبيد، متطوعة

“أحب أن أكون صديقاُ للمهرجان، فقد تمكنا من حجز تذكرة لابني لحضور فعاليته المفضلة قبل عرضها على الجمهور ونفاذها، وقد استمتع بالجلسة كثيراً، لأنه تمكن من الحصول على مقعد في المقدمة، وهناك الحسم الذي نحصل عليه والقهوة …إنها مزايا رائعة!”

هاني شرف، صديق المؤسسة

“تسعدنا شراكتنا لمؤسسة الإمارات للآداب في جميع الفعاليات، وأثني كثيراً على ما يتمتع به فريق العمل من حماس، وإخلاص، واحتراف”

كاثرين أبوت، من رعاة المؤسسة

بالغ الشكر والامتنان لرعاتنا

© 2018 Emirates Literature Foundation
Privacy Policy | Terms and Conditions